.





logo

أكثر من 88 ألف مولود حي بالسلطنة في 2016 والوفيات 8 آلاف و828 حالة


ارتفع عدد المواليد الأحياء بالسلطنة بنهاية عام 2016 ليبلغ 88 ألفا و346 مولودا حيا بينهم 81 ألفا و868 عمانيا و6 آلاف و478 وافدا مقارنة بـ86 ألفا و286 مولودا بينهم 79 ألفا و926 عمانيا و6 آلاف و360 وافدا بنهاية العام 2015 فيما بلغ عدد الوفيات 8 آلاف و167 حالة وفاة وفق ما أوضحت نشرة إحصاءات المواليد والوفيات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وبلغت نسبة المواليد الذكور من إجمالي المواليد الأحياء 50.9% أي ما يعادل 44 ألفا و965 مولودا حيا ذكرا.
كما أشارت النشرة إلى أن 92.7% من المواليد الأحياء عمانيين حيث يمثل الذكور منهم 41 الفا و647 مولودا حيا فيما يمثل المواليد الوافدون الذكور حوالي 51.2% من إجمالي المواليد الوافدين أي ما يعادل 3 ألاف و318 مولودا حيا ذكرا.
وأفادت النشرة أن عدد المواليد الأحياء ازداد خلال العام 2016 بواقع 242 مولودا حيا يوميا مرتفعا بذلك عن عام 2015 بحوالي 6 مواليد أحياء يوميا ليبلغ معدل المواليد 10 مواليد أحياء لكل ساعة.
واستمر عدد المواليد العمانيين بالارتفاع بواقع زيادة تقدر بـ18 ألفا و987 ولادة حية خلال الفترة من 2011 إلى 2016 وبنسبة تغير بلغت 30%.
وكانت أعلى زيادة للعمانيين بين عامي 2012 و2013 بواقع 6 آلاف و143 مولودا حيا فيما ارتفع عدد المواليد الأحياء العمانيين بمقدار أقل في الأعوام السابقة في الفترات الفترات (2014-2015م) و (2015- 2016م) ليصل إلى 3 آلاف و236 وألف و942 مولودا حيا على التوالي.
كذلك ارتفع مقدار التغير لدى المواليد الوافدين من حوالي 247 مواليد أحياء بين عامي 2013م و2014م الى 69 مولودا حيا بين عامي 2014م و2015م كما ارتفع أيضا ولكن بمقدار أقل بين عامي 2015م و2016م بحوالي 118 مولودا حيا.
وجاءت أعلى نسبة إنجاب في الفئة العمرية بين 25 عاما و29 عاما حيث بلغت 32.7% لعام 2015م و32.1% في عام 2016م.
وبلغت نسبة المواليد للنساء في سن الحمل الخطر (أكثر من 35 عاما) 21.4% لعام 2016م مرتفعة بذلك عن عام 2015م بحوالي 1.1%.
واستحوذت محافظتي مسقط وشمال الباطنة على النسبة الأكبر من المواليد الأحياء العمانيين (40.2%) فيما كانت النسبة الأقل بمحافظتي الوسطى ومسندم (1.9%).
وجاء أكثر من نصف ولادات الوافدين في محافظة مسقط بواقع 53% فيما جاءت أدناها بمحافظتي الوسطى ومسندم (حوالي 1.7 %) كما سجل شهر أغسطس النسبة الأكبر من المواليد الاحياء بحوالي 9.1% وأقلها شهر فبراير وأبريل 7.7%.
من جانب آخر وصل عدد الوفيات بالسلطنة عام 2016م إلى 8 آلاف و828 حالة وفاة منهم 7 الاف و399 عمانيا والف و429 وافدا
وتشكل وفيات العمانيين 83.8% من حالات الوفاة بالسلطنة نسبة الذكور منهم 60.9% اي ما يعادل 4 الاف و507 حالات وفاة فيما تشكل وفيات الوافدين حوالي 16.2% من اجمالي وفيات السلطنة ويمثل الذكور حوالي 81.4% من اجمالي وفيات الوافدين بالسلطنة أي ما يعادل الف و163 حالة وفاة.
وبلغ معدل الوفيات الشهرية في عام 2016م حوالي 735 حالة وفاة شهريا فيما بلغ المعدل اليومي 24 حالة وفاة يوميا.
وتبين الإحصاءات أن هنالك 52 حالة وفاة إضافية للعمانيين بين عامي (2011م و 2012م)، إلا أنه انخفض بمقدار (366 (حالة وفاة بين عامي (2012م و 2013م)، لتعاود الارتفاع بحوالي 226 و 326 حالة وفاة بين عامي (2013م و2014م) و(2014م و 2015م) على التوالي كما واصلت الارتفاع بمقدار 65 حالة وفاة بين عامي (2015م و2016(.
واستمرت وفيات الوافدين في الإرتفاع حتى عام 2013م، إلا أنها انخفضت بمقدار 76 حالة وفاة بين عامي (2013م و 2014م)، لتعاود الارتفاع مرة أخرى بين عامي (2014م و2015م ) و (2015م و 2016م) بحوالي 22 و 94 حالة وفاة على التوالي.
وخلال الفترة بين العامين 2011 و2016 ارتفع عدد حالات وفيات الأطفال الرضع بمقدار 220 حالة وفاة وبنسبة تغير بلغت 36.8% كما ارتفع عدد حالات وفيات الأطفال الأقل من 5 سنوات بمقدار 284 حالة وفاة وبنسبة تغير بلغت 39.1% وبالمقابل انخفض عدد حالات وفيات الشباب بمقدار -43 حالة وفاة.
واستحوذت محافظة شمال الباطنة على 22.5% من حالات الوفاة بالسلطنة تلتها محافظة مسقط بحوالي 17.3% فيما مثلت محافظتي الوسطى ومسندم النسبة الأدني من حالات الوفاة بالسلطنة بحوالي 1.8% في حين سجل شهر مارس النسبة الأكبر من الوفيات بحوالي 9.4 % فيما سجل شهر يونيو أقلها بنسبة 7.4%.


التعليق عبر الفيس بوك