.





logo

ظفار للسيارات تنظم حفل انطلاق جيب رانجلر في رحلة أوروبية


نظمت شركة ظفار للسيارات مؤخرًا حفلاً خاصاً بمناسبة انطلاق رحلة المغامران العمانيان سالم بن محمد الشكيلي وأيمن بن عبدالله العامري، عبر القارة الأوروبية على متن سيارة جيب رانجلر وذلك في إطار مشاركتها في رعاية هذه الرحلة، حيث يخطط الشكيلي والعامري لزيارة 16 دولة في طريقهم عبر أوروبا مروراً ببعض الدول في الشرق الأوسط وقارة آسيا، حيث يتوقع أن تقطع الرحلة ما يزيد عن 20 ألف كم خلال 40 يوماً على متن جيب رانجلر.
وكانت صالة ظفار للسيارات في الوطية قد استضافت الحفل يوم الجمعة 29 سبتمبر الماضي بحضور ريت ماكسويل مدير عام ظفار للسيارات، والفاضل أمجد بن علي الفيروز قائد فريق أبطال جيب عُمان، بالإضافة إلى كبار المسؤولين في ظفار للسيارات وعدد من أفراد أسرتي المغامرين الشكيلي والعامري وأصدقائهما، إلى جانب حشد كبير من محبي العلامة العالمية جيب وأعضاء فريق أبطال جيب عُمان.
وفي تعليقه حول رحلة سالم وأيمن، صرح ريت ماكسويل قائلاً: “كوننا شركة عمانية فخورة بمنجزاتها، نتطلع دائمًا إلى الشباب العُمانيين الذين يسعون إلى دفع مهاراتهم وقدراتهم إلى أقصى حد. وبالنظر إلى الرحلة فإن تغطية ما يقارب 500 كم في اليوم ولمدة 40 يومًا متواصلاً ليس بالمهمة السهلة؛ ولكننا على ثقة من أن سالم وأيمن سيكونان على قدر التوقعات في هذه المغامرة. كما أنني أعلم أن سيارة جيب رانجلر التي قررت أيضًا خوض هذه الرحلة ستكون قادرة بكل تأكيد على إنجاز هذا التحدي.”
بدوره، تحدث أمجد الفيروز عن الفترة التحضيرية لهذه المغامرة فقال : “عمل فريق أبطال جيب عمان خلال الأشهر الستة الماضية على تجهيز المغامرين الشكيلي والعامري لهذه المغامرة الهادفة إلى اجتياز معظم دول القارة الأوروبية والعودة إلى عُمان خلال 5 أسابيع فقط، حيث عملنا على استخراج كافة التصاريح اللازمة والموافقات المطلوبة لتسهيل هذه المهمة، كما تواصلنا مع الرعاة لتقديم الدعم لإنجاح هذا التحدي. نحن سعداء بانطلاق سالم وأيمن بهذه الرحلة ونتمنى لهم كل التوفيق، كما نود أن نتقدم بالشكر لكافة الرعاة وشركة ظفار للسيارات على الدعم المتواصل لفريق أبطال جيب عُمان وعشاق العلامة جيب في كافة أرجاء السلطنة”.
هذا ويُعرف سالم الشكيلي وأيمن العامري بكونهما من عشاق العلامة التجارية جيب، كما أنهما أعضاء في فريق أبطال جيب عمان، أحد أندية ملاك الجيب المعروفة في السلطنة، وسيقومان خلال الأسابيع الخمسة القادمة بزيارة 16 دولة في الشرق الأوسط وآسيا وأوروبا، مما يجعلهم أول فريق عماني يقوم بذلك. وستشمل الدول التي سيزورها المغامران العُمانيان بالإضافة إلى عُمان كل من الإمارات العربية المتحدة، إيران، أذربيجان، جورجيا، تركيا، بلغاريا، صربيا، المجر، النمسا، ألمانيا، فرنسا، سويسرا، إيطاليا، سلوفينيا، وكرواتيا، حيث سيقوم الفريق بزيارة جميع المدن الرئيسية في هذه الدول قبل أن يعود إلى عُمان قاطعاً مسافة برية تزيد عن 20 ألف كيلومتر خلال 40 يوماً بحسب التوقعات.
من جهته، صرح سالم الشكيلي قبيل انطلاق الرحلة قائلاً : “أنا من عشاق الرحلات البرية والرحلات ذات المسافات الطويلة وخوض مثل هذه المغامرة كان بمثابة الحلم بالنسبة لي. وقد استغرقت 6 أشهر للتخطيط لهذه الرحلة وأنا ممتن للغاية لظفار للسيارات لمساعدتي في تحقيق حلمي. وأنا أتطلع قدمًا لخوض هذا التحدي وأنا على يقين بأن سيارتي جيب رانجلر على قدر هذا التحدي حيث ستكون هذه الرحلة بمثابة اختبار كبير لقدراتها وإمكانياتها.”
وأضاف أيمن العامري الذي يرافق سالم في هذه الرحلة: “نحن متحمسان جداً لخوض هذا التحدي بعبور كل هذه الدول خلال 40 يوماً تقريباً، وهذا يعطينا تقريباً يومان ونصف لعبور كل دولة وهذا ليس بالأمر اليسير، ولكننا على ثقة من مقدرتنا على القيام بذلك والنجاح في تحدي جيب رانجلر العابر للقارات، كما نحن ممتنون لفريق أبطال جيب عُمان الذي رافقنا في هذه الرحلة منذ الأيام الأولى”.
واختتم ريت ماكسويل حديثه قائلاً: “بالنيابة عن الجميع هنا في ظفار للسيارات، أتمنى لسالم وأيمن كل التوفيق في رحلتهما ونتطلع للترحيب بهم عند عودتهم للسلطنة بعد 40 يوماً.”


التعليق عبر الفيس بوك