.

جامعة ظفار تنظم دورة عن ترقية استخدام التقنية في مجالات التدريس بالتعاون مع جامعة نبراسكا اوماها الامريكية الكشف عن أفضل 50 مبتكراً في مجال الحوسبة السحابية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا “كيمجيز بيت السفر” وكيلاً لمبيعات جلوبس وكوزموز العالمية بنك عمان العربي يحتفل بافتتاح فرع القرم الجديد موظفات عمانتل يوجهن شكر وتقدير للمقام السامي رشيد جابر يستبعد بلعرب والحراصي من قائمة منتخب الشباب امين سر نادي النصر : الاصابات وضغط الدوري تفقدنا النقاط والحكام محلك سر عمانتل تعلن عن جوائز لتكريم جمعيات المرأة العمانية فندق سومرست بانوراما مسقط يحتفي بيوم المرأة العمانية جهود أوتورد باوند عُمان “استثنائية ومذهلة” رئيس نادي فنجاء: التحكيم ضعيف ومبارياتنا تسند لحكام صاعدين البنك الوطني العماني يحتفل مع عميلاته بيوم المرأة العمانية في دار الأوبرا السلطانية خليج مسقط يعلن عن خطة دفع حصرية لـ 3 سنوات بنك مسقط يشارك في دعم تنظيم سباق سبارتن للقدرة والتحمل .




logo

موريا تطلق المرحلة الثانية من مشروع لاجونز السكنيّ في منتجع هوانا صلالة


مسقط – رواد المستقبل :تأكيداً على المكانة المميّزة التي يتمتّع بها المجمع السياحي المتكامل ’هوانا صلالة‘ المملوك لشركة موريا في محافظة ظفار، نجحت الشركة في بيع جميع وحدات المرحلة الأولى من مشروع لاجونز في أربعة أسابيع خلال موسم خريف 2017. بأسعارٍ تبدأ من 28,000 ريال عُماني، أطلقت موريا المرحلة الثانية من المشروع السكنيّ العصريّ الذي يتميّز بتصاميم قام بها مكتب استشاري عالمي، وتنوّع المرافق المميزة المحيطة به، وإطلالته الرائعة على البحيرة التي استمدّ المشروع اسمه منها. اضافة الى ذلك فإن وجود مشروع لاجونز في منتجع هوانا صلالة الذي يعتبر المجمع السياحي المتكامل الوحيد في محافظة ظفار والذي يحتوي على أكبر عدد من الغرف الفندقية الفاخرة والأنشطة التجارية والترفيهية المختلفة في موقع واحد في عمان، سوف يمنح المشترين والمستثمرين في وحدات مشروع لاجونز العديد من المزايا والحق في الحصول على تأشيرة إقامة في سلطنة عمان. بالإضافة إلى فرصة الإستفادة في المستقبل من الناحية الإستثمارية والعائد المرتفع للإيجاروالذي من المتوقع أن يحققه وجود مشروع لاجونز في المنطقة بمعدلات النمو المرتفعة المتوقعة لهذا المجمع السياحي المتكامل.
ويتكوّن المشروع الذي يطلّ على سلسلة جبال ظفار والبحيرات الخلّابة في ’هوانا صلالة‘ من استوديوهات وشقق بغرفة نوم واحدة وغرفتيّ نوم ومنازل مزدوجة وفق نظام التملّك الحرّ، ويتوقّع تسليمه خلال العامين القادمين. وسيستمتع القاطنون بالعديد من الخيارات الترفيهيّة المختلفة، والتي تشمل ممشىً على امتداد البحيرة بطول 1.6 كيلومتراً ، وملاعب التنس، ومسبح خارجيّ، وآخر للسيّدات، وملعبٍ للأطفال. وقد قامت شركة ’نورث بوينت‘ العالميّة المشهورة بتصميم المشروع، حيث تضم محفظتها منتجع أتلانتس النخلة في دبيّ وغيره من المشاريع المرموقة الأخرى، وذلك ضمن شراكةٍ مميّزة مع شركة ’لاينز آند فيجنز‘ الإقليميّة الرائدة.
كما سيستفيد المشترون من جميع مرافق ’هوانا صلالة‘ المجاورة للمشروع، بما فيها ثلاثة فنادق راقية تضمّ منتجع صلالة روتانا، وفندق فنار، وفندق جويرة بوتيك، والمرسى ذو 170 مرفأ لليخوت والقوارب الكبيرة، وتشكيلةٍ متنوعةٍ من المحلات التجارية والمطاعم المميزة، فضلاً عن مجموعةٍ من أنشطة الرياضات المائيّة لتجديد الحيويّة وقضاء أجمل الأوقات.
وتعليقاً على ذلك، قال أحمد دبوس، الرئيس التنفيذيّ لشركة موريا: “لقي مشروع لاجونز قبولاً واسعاً وأصداءً إيجابيّة قوّية في السوق العقاري، ليس فقط من العمانيين ومواطني دول العالم العربي ولكن من مشترين من مختلف دول العالم. حيث يعكس ذلك القيمة الإستثمارية المستقبلية التي يتوقع المشترين أن تتحقق نتيجة الإستثمار في هذه الجهة السياحية المتميزة”.
واختتم حديثه: “سنقوم بإضافة بعض المرافق المميّزة إلى مشروع ’هوانا صلالة‘ مع نهاية هذا العام، حيث سنفتتح ملاهي هوانا المائيّة على مساحة تبلغ 65,600 متراً مربّعاً وتتضمن ما يقارب 40 من الألعاب المثيرة للكبار والصغار، فضلاً عن 98 غرفة إضافيّة في فندق فنار 22 أخرى في منتجع صلالة روتانا، بحيث يصل إجمالي الغرف الفندقيّة في المشروع إلى 900 غرفة بحلول نهاية عام 2017. ويأتي ذلك كلّه انطلاقاً من التزام مساهمينا أوراسكوم القابضة للتنمية وشركة عمران للتطوير المتواصل للمشروع تماشيا مع خطط التوسع الطموحة.”
وعلاوة على الأسعار التنافسيّة التي تمتاز بها وحدات مشروع لاجونز، فقد حرصت موريا على طرح حلولٍ تمويليّةٍ متنوعة للراغبين في التملّك من خلال شراكةٍ استراتيجيّة مع بنك مسقط لتقديم خدمات التمويل المرنة التي يوفّرها برنامج ’بيتنا‘، والتي تتضمن أسعار فائدة منخفضة وفترات سداد طويلة تصل إلى 25 عاماً للعملاء العُمانيين. ومن هنا، يُتيح المشروع للمشترين الأجانب فرصة استثنائيّة للتملّك الحرّ والحصول على تأشيرة الإقامة فضلاً عن الاستفادة من الإمكانات الأخرى مستقبلاً، وذلك في ظلّ تواصل ارتفاع قيمة العقارات في أكبر وأسرع الوجهات السياحيّة نمواً في السلطنة.


التعليق عبر الفيس بوك