.





logo

شركة الطيران العُماني تعلن رسميا عن تدشين ساتس

مسقط – رواد المستقبل :شركة الطيران العُماني ساتس للشحن (ش م م) وهو مشروع مشترك بين الطيران العُماني، الناقل الوطني لسلطنة عُمان، وشركة ساتس السنغافورية المحدودة، تم تأسيسه في شهر نوفمبر من العام المنصرم. وبعد أن تكلل بالنجاح هذا الاندماج تم تدشين الهوية الجديدة باطلاق النظام الإلكتروني الجديد لإدارة الشحن الجوي إلى جانب إطلاق الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة www.omanairsats.com.

ومن المتوقع لشركة الطيران العُماني ساتس، باعتبارها أحد الضالعين الرئيسيين في عمليات مناولة الشحن بمطار مسقط الدولي، أن تساهم في ترسيخ مكانة السلطنة كمحطة عبور للسفر، الأمر الذي من شأنه أن يعزز دور العاصمة العُمانية مسقط لتصبح بمثابة بوابة رئيسية لشحن البضائع إلى الشرق الأوسط. وستقوم الشركة بتقديم خدمات مناولة الشحن لمجموعة واسعة من البضائع من وإلى مسقط بما فيها منتجات البتروكيماويات والبضائع القابلة للتلف بالإضافة إلى الحيونات الحية والبضائع الثمينة، وذلك من وإلى مسقط.

ومن جانبه، صرح خليفة البهلاني، مدير التطوير بشركة الطيران العُماني ساتس قائلاً: “شركة الطيران العُماني ساتس على أهبة الإستعداد الآن لتكون الشركة الرائدة في مجال خدمات مناولة الشحن في العاصمة العُمانية مسقط، حيث إنه مع توحيد الكفاءات والخبرات لدى كلا من الطيران العُماني وشركة ساتس المحدودة، وهما شركتين ذات مواصفات عالمية، نحن نفخر بقدرتنا على تقديم أفضل الخدمات الممكنة لضيوفنا الأعزاء. ومما لا يدع مجالاً للشك فإن إطلاق النظام الإلكتروني الجديد  لإدارة الشحن الجوي والاستغلال الأمثل لأحدث التكنولوجيا سيساهمان في تحقيق ذلك.  فمع وجود هذين العاملين إضافة إلى تدشين الموقع الجديد بات بمقدورنا توفير خدمات لانظير لها في الشرق الأوسط.”

تدشين النظام الإلكتروني الجديد لإدارة الشحن الجوي سيعمل على استبدال نظام مناولة الشحن الجوي الحالي في مطار مسقط الدولي  تحت اسم “أجنحة الشحن”. تم تطوير النظام الجديد من قبل شركة ساتس السنغافورية حيث صمم خصيصاً لمناولة الشحن الجوي بمبنى المسافرين، ذلك بغرض تقديم خدمات تتسم بالسرعة الكفاءة عبر التعامل مع عمليات التصدير والاستيراد  على حد سواء. ويأتي هذا النظام مجهزاً  بأدوات مراقبة، حيث يعتمد على أحدث التقنيات التي قد استخدمت بالفعل واثبتت فاعليتها في بعض أهم المطارات حول العالم بما فيها مطارات هونج كونج وبيكين وتايوان بالإضافة إلى  مطارات إندونيسيا وفيتنام ودلهي  وبنجالور.

ومن أهم فوائد النظام الإلكتروني الجديد لإدارة الشحن الجوي أنه سيتيح لشركة الطيران العُماني ساتس تقديم عمليات آلية من خلال منضدات الاستقبال والدفع واستلام الشحنات، حيث بات بإمكان العملاء، و الشاحنون وأصحاب  الشحنات من القيام بتتبع حركة الشحن الخاصة بهم من خلال صفحة التعقب الخاصة بهذا النظام، إذ يتداخل هذا النظام مع النظام الجمركي الحالي في سلطنة عُمان والمعروف بإسم شبكة “بيان” إلى جانب إرتباطه لاحقا بمطار مسقط الدولي الجديد، الأمر الذي من شأنه أن يساهم في تقديم تجربة تخليص بضائع السفر على نحو أكثر سلاسة وسهولة وسرعة.  كما وسيتم تطبيق آليات دفع جديدة تشمل الدفع بالبطاقات الإئتمانية إلى جانب الدفع المسبق عبر الإيداع، وهو ما يساهم في تسهيل استخدام النظام من قبل الزبائن.

الجدير بالذكر أن الموقع الإلكتروني الجديد الخاص بشركة الطيران العُماني ساتس www.omansats.com والذي تم تدشينه إعتبارا من شهر مايو العام الجاري متاح باللغة العربية والإنجليزية  ليقدم للضيوف أحدث المعلومات الخاصة بعمليات تخليص البضائع إلى جانب عرض قوائم الأسعار، وغيرها من البيانات ذات الصلة. ومن شأن هذا الموقع أن يكون بمثابة منصة لتبادل أحدث أخبار وتطورات الشركة في هذا القطاع. كما قامت الشركة أيضا بتعزيز هويتها التجارية من خلال تدشين أزياء رسمية جديدة، والتي تعكس ألوانها الحيوية إرثا عريقا في قطاع الطيران لكلا الشركتين، الطيران العُماني وشركة ساتس المحدودة.

تأتي التطورات الأخيرة التي تشهدها شركة الطيران العُماني ساتس لتمثل محورا هاما في تقديم خدمات أفضل لقطاع الشحن الجوي وشركات الطيران التي تشغل خدماتها عبر مطار مسقط الدولي على حد سواء. وحيث أن الطيران العُماني هو المشغل الرئيسي لعمليات الشحن الجوي في العاصمة العُمانية مسقط، فإنه بلا شك سيستفيد بشكل مؤثر من هذه التطورات. إذ يتطلع كل من الناقل الوطني وعملائه لدى عمليات الشحن الجوي إلى خدمات تتسهم بالمهنية والكفاءة العاليتين، وذلك بالتزامن مع سعي الطيران العُماني إلى مواصلة مساعي النمو خلال السنوات القادمة.


التعليق عبر الفيس بوك