.





logo

إل جي في 30 .. رقي التصوير في الهواتف الذكية

مسقط – رواد المستقبل :أعلنت شركة «إل جي إلكترونيكس» مؤخرا ، أنها ستستخدم فتحة كاميرا تبلغ F1.6 مع عدسات زجاجية في كاميرتي هاتفها الذكي المقبل «في30» (V30)، لتقدم للمستخدم ابتكارين رائدين جديدين في هذه الأجهزة وترتقي إلى مستوى جديد تمامًا ، في مجال التصوير الفوتوغرافي بإستخدام الهواتف النقالة.
وتمثّل كاميرات الهواتف الذكية الممتازة منذ مدة طويلة ، إحدى المزايا الأساسية للأجهزة النقالة من إل جي، وسيقدم الهاتف النقال المقبل «إل جي في60» مزدوج الكاميرا أكبر فتحة كاميرا في العالم ،وأوضح عدسة استخدمت حتى الآن في الهواتف الذكية، حيث تمثل فتحة العدسة بمقاس F1.6 أكبر فتحة بين فتحات كاميرات الهواتف الذكية المتوافرة حاليًا، لتسمح بدخول ضوء أكثر بنسبة 25 في المئة ، إضافية إلى حساس استشعار الصورة مقارنة مع العدسة التقليدية بفتحة F1.8. ، وعلاوة على ذلك توفر عدسة «كريستال كلير» قدرة أكبر على جمع الضوء ، مقارنة بالعدسة البلاستيكية التقليدية وهي أفضل أيضًا في التقاط الألوان، ما يجعل الهاتف الذكي «في30» مناسبًا خصوصًا للتصوير الفوتوغرافي وبالفيديو.
*جونو تشو، رئيس شركة إل جي إلكترونيكس للهواتف النقالة يقول : «تفخر إل جي بتراث عريق في مجال التصوير الفوتوغرافي بالهواتف الذكية، وقررنا الاعتماد على عدسة زجاجية في كاميرا الهاتف في 30، بعد أن كان تقليديا أمرًا محصورًا بالكاميرات الرقمية القابلة لتغيير العدسة.» وأضافت «يعد هذا ابتكارًا ضخمًا جدًا لمن صممت إل جي سلسلة “في”.»
وتتفوق كاميرا «إل جي في60» على سابقتها، ناهيك عن الهواتف الذكية الأخرى. وهي تخفض مستوى تشويه الحافة بمقدار الثلث ، مقارنة مع كاميرا في20 عند التقاط صور واسعة الزاوية ، ما يجعلها مثالية للقطات الجماعية لأنها تسمح بالتقاط مساحة داخلية واسعة ومساحات ممتدة.
ورغم كل هذه التحسينات فإن وحدة الكاميرا الخلفية من «إل جي في30» ، ما زالت مسطحة وأصغر حجمًا بنسبة 30 في المئة ، مقارنة مع كاميرا الهاتف «في20.» ، وهي تتمتع بميزة التركيز التلقائي بالليزر، ومتثبت صورة بصري وآخر إلكتروني، سيجده المستخدمون سهل الاستخدام مثل الطراز السابق له.


التعليق عبر الفيس بوك